من نحن

 

«المجلس العربي للتكامل الإقليمي» هو مبادرة عربية، تم إنشاؤها بالتعاون مع مركز «اتصالات السلام»، وهي مكرسة لتحقيق الأمن والازدهار في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا والخليج من خلال تعزيز روح الشراكة التي لا تعرف الحدود.

يشمل أعضائنا رجالًا ونساءً عربًا بارزين في الإعلام والسياسة والقطاع الخاص والمجتمع المدني والأوساط الأكاديمية والفنون – في شمال إفريقيا وشرق المتوسط ودول الخليج ومجتمعات الشتات العربي.

يهتم المجلس بدفع ثقافة التعايش والإندماج في المنطقة بين كل الأعراق والجنسيات والألوان والعقائد والأديان والملل والطوائف.

وكانت منطقة الشرق الأوسط ابتليت بإرث الإقصاء ورفض الآخر، والذي انتشر خارجها من خلال منظمات تحرض على المقاطعة بين دول الاقليم على كافة الاصعدة الاقتصادية والثقافية والاجتماعية والفنية والرياضية، في حملة منهجية لبث الفرقة والقطيعة والحقد والتطرف والتعصب واستبعاد الآخر لا سيما اليهود .

هذا الإرث المدمر نرى وجوب التغلب عليه بالتعايش والتعاون البناء من أجل ضمان مستقبل أفضل للاجيال الحالية والصاعدة في المستقبل القريب.

لذا ندعو الحكومات،الشركات والمجتمع المدني في منطقتنا والعالم الأوسع لدعم هذا الهدف النبيل من خلال سن سياسات وممارسات داعمة لمنطقة متكاملة والدفاع ضد قوى التعصب والاستبعاد.